البحرین تعلن مقتل شرطی بعد صدامات مع متظاهرین

المنامة (اسلام تایمز) ـ ‎أعلنت وزارة الداخلیّة البحرینیّة، عبر موقع التواصل الاجتماعی "تویتر"، وفاة شرطی بحرینی متأثراً بجروح أصیب بها فی انفجار عبوة ناسفة یدویّة الصنع خلال صدامات مع متظاهرین لیل أمس قریة العکر الشرقی (الشیعیة) بالقرب من المنامة.

البحرین تعلن مقتل شرطی بعد صدامات مع متظاهرین

وقال شهود عیان إنّ الکثیر من القرى الشیعیّة فی البحرین شهدت لیل أمس صدامات استمرت حتى وقت مبکر من فجر الجمعة بین قوات الأمن ومتظاهرین شیعة، خرجوا إلى شوارع القرى تلبیة لدعوات اطلقها ائتلاف شباب 14 فبرایر المناهض للحکومة من أجل التظاهر تمسکاً "بمطلب اسقاط نظام".

وافاد الشهود أنّ المتظاهرین من رجال ونساء رفعوا أعلام البحرین وصوراً لضحایا الاحتجاجات ورددوا شعارات "الشعب یرید اسقاط النظام" و"من حقی تقریر مصیری" و"هیهات ننسى شهداء" و"یسقط حمد" فی اشارة الى العاهل البحرینی حمد بن عیسى ال خلیفة، مشیرین إلى أنّ "قوات الامن تدخلت لتفریقهم واطلقت القنابل الصوتیة والغاز المسیل للدموع واعیرة من سلاح الشوزن (الذی یستخدم لصید الطیور)، ما تسبب فی وقوع اصابات لم یتسن الحصول على حصیلة رسمیة بشأنها."

ونددت جمعیة الوفاق الاسلامیة اهم قوى المعارضة "بالهجوم على الشرطة فی العکر وایضا بالعقاب الجماعی الذی اعقبه" بحق القرى الشیعیة.

والجمعة تظاهر مجددا آلاف الشیعة تحت شعار "الحریة للشعب" فی طریق قرب قریة البلاد، بدعوة من الوفاق ومجموعات معارضة اخرى.

وشارک رئیس جمعیة الوفاق الشیخ علی سلمان وشخصیات اخرى من المعارضة فی هذه التظاهرة التی اطلق خلالها المتظاهرون هتافات تؤکد سلمیة التحرک وتدعو ملک البحرین الى الاستقالة.

وقالت المعارضة فی بیان "ان ما بدأ فی 14 شباط/فبرایر من العام الماضی (..) لن یتوقف بدون حدوث تغییر سیاسی حقیقی ینهی الطغیان".

 

 

 

 

حزب الله

/ 0 نظر / 7 بازدید