قوات النظام البحرینی تقتحم منزل آیة الله الشیخ عیسى قاسم

اقتحم عشرات الجنود البحرینیین المدججین بالسلاح والمدعومین من القوات السعودیة منزل آیة الله الشیخ عیسى قاسم فجر الیوم الجمعة فی الدراز غرب العاصمة المنامة.

 

المنامة (الوفاق) 
وأفاد موقع "الوفاق" ان الجنود یصحبهم ملثمون ارتکبوا جریمة نکراء بالهجوم على منزل آیة الله قاسم وعاثوا فیه تخریباً فی کل محتویاته وروعوا النساء والأطفال. 
وتم رصد عدد من الأبواب المهشمة والمحتویات التی طالها العبث والتکسیر فیما لم یکن هناک ای حوادث فی هذا الحی ولم یطلب الجنود ای طلب وراء هذا الهجوم ولم یعطوا ای مبرر لأقتحامهم المنزل. 
وقد ارتفع صراخ الجنود وزجرهم للنساء ومنعهم من الحرکة وتم حجزهن فی غرفة واحدة وتم اثناء ذلک المکوث مطولا فی الغرفة الشخصیة لسماحة الشیخ وبقیة مکونات المنزل، فیما لم یکن سماحته فی المنزل اثناء الهجوم. 
وحملت جمعیة الوفاق المعارضة النظام البحرینی من أعلى الهرم کامل المسؤولیة عن هذا العمل الخطیر والتجاوز العبثی الذی یعکس حجم المغامرة غیر المحسوبة الذی یرتکبها هذا النظام من خلال هذه الجرائم المجنونة التی وصلت الى أبعد الحدود. 
وأکدت الوفاق ان البحرین تحتاج لتحقیقات دولیة فی کل الجرائم والتجاوزات المجنونة التی یمارسها النظام الحاکم بعیدا عن الانسانیة. 

 

 

 

حزب الله

/ 0 نظر / 21 بازدید