مصادر لـ"إسلام تایمز": إصابة خطیرة لأحد المواطنین فی کرانة

المنامة (اسلام تایمز) ـ أکدت مصادر بحرینیة معارضة أن شاباً اصیب بجروح خطیرة أثناء قیام مرتزقة النظام بمداهمة قریة کرانة والاعتداء على منازل المواطنین فی وقت متأخر من مساء یوم الجمعة.

مصادر لـ"إسلام تایمز": إصابة خطیرة لأحد المواطنین فی کرانة

وبحسب مصادر المعارضة التی تحدثت لموقع "إسلام تایمز": أن الجیش النظامی منع عائلة المصاب ابراهیم صالح من الإطمئنان علیه فی طوارئ مستشفى العسکری المتورط بإهمال مصابین سابقاً.

وقال المحامیة ریم خلف إن "المصاب ابراهیم صالح من کرانة ضرب بالهراوات والشوزن وطلقات مسیلات الدموع والرکلات أمام مرأى من اسرته ونقل للمستشفى العسکری الان".
وأکدت أن حالة المصاب "حرجة جدا" حسبما افادت اسرته التی عاصرت واقعة الاعتداء علیه من قبل قوات النظام. 

وعلى صعید متصل، شهدت مساء یوم الجمعة وحتى فجر الیوم السبت عدد من قرى البحرین من بینها سترة، النبیه صالح، کرانة، أبو صبیع، الهملة، الجفیر مواجهات وصدامات بین الأمن البحرین ومحتجون، حیث قامت قوات الأمن بإستخدام الغازات المسیل للدموع والرصاص الإنشطاری "الشوزن"، مما أسفر عن إصابات بلیغة فی صفوف المحتجین.

وتواصل قوات الأمن البحرینة حملة حصار ومداهمات على قریة العکر الشرقی منذ فجر الجمعة، وذلک بعدما تحدثت وزارة الداخلیة البحرینیة عن مقتل أحد عناصرها فی حادث قالت عنه تفجیر إرهابی أستهدف رجال الأمن مساء الخمیس.

وبحسب شهود عیان فإن قوات الأمن وبرفقة عدد من الألیات الأمنیة قد فرضوا حصار منذ فجر أمس الجمعة على قریة العکر، فی وقت تحدثت فیه عدد من المصادر عن مداهمات لعدد من المنازل.

وذکرت جمعیة الوفاق الوطنی الإسلامیة کبرى جمعیات المعارضة البحرینیة على صفحتها فی موقع التواصل الإجتماعی "فیس بوک" أن " أهالی قریة العکر یستغیثون من قوات النظام التی لم تستثنِ من انتهاکاتها حتى المارة فی الشوارع". وأضافت " ارتفاع حصیلة المنازل المداهمة والمستهدفة بقریة العکر لأکثر من 30 منزلا، والمداهمات لازالت مستمرة وسط حالة هلع للاهالی ".

وأشارت إلى أن" قوات النظام البحرینی تستمر فی حملتها على منازل منطقة العکر، واقتحامات متواصلة للمنازل بشکل وحشی وغیر قانونی". کما ذکرت بأن قوات الأمن أحتجزت عدد من الأفراد، فی وقت لم تتضح فیه الحصیلة النهائیة للإعتقالات.

 

 

 

 

حزب الله

/ 0 نظر / 16 بازدید