حزب الله
[ الصحوة الاسلامیة ]
بحرین الثوره فی البحرین بیداری اسلامی بیداری اسلامی الثوره فی البحرین
درباره وبلاگ
ایمان


نويسندگان

*  تحالف 14 فبرایر یدعو الشعب البحرینی الى الخروج فی مظاهرات حاشدة یوم غد الجمعة "یوم الغضب ضد النظام"

* انصحوا أصدقاءکم بضرورة إنهاء الحملة العسکریة لأنها لن تفید والحل السیاسی فقط سیکون سبیلاً للخروج من الأزمة

* القوات البحرینیة والغازیة السعودیة تواصل هدم المساجد وعلماء البحرین یصرخون: أوقفوا التعدی على دور العبادة

* قوات آل خلیفة الطائفیة تقتحم مشفیین وتعتقل العاملین فیهما وتداهم مدارس للبنات وتعتدی على العدید منهن

المنامة – عواصم – وکالات انباء:- اعلنت المعارضة البحرینیة أمام مساعد وزیرة الخارجیة الأمیرکیة لشؤون الشرق الأدنى "جیفری فیلتمان"، أنها لن ترفع الرایة البیضاء، ولن توقّع على أوراق الاستسلام نیابة عن الشعب.

وافاد موقع "الاخبار" البحرینی أمس الاربعاء، ان هذا الموقف جاء خلال اللقاء الذی جمع "فیلتمان"، فی بیت السفیر الأمیرکی فی المنامة، بممثّل عن المعارضة هو النائب المستقیل عن کتلة "الوفاق" خلیل المرزوق، الذی أوصل رسالة المعارضة إلى الأمیرکیین، بأن لا حل عسکریاً سینهی المطالب، وأنّ الحل السیاسی فقط سیکون سبیلاً للخروج من الأزمة.

بدوره، عبّر "فیلتمان" عن صدمة إدارته بالطریقة الدمویة التی تُدار بها البحرین حالیاً، وسأل عن الدور الممکن الذی یمکن واشنطن القیام به فی ظل هذا الوضع، وهنا ردّ خلیل المرزوق:"انصحوا أصدقاءکم بضرورة إنهاء هذه الحملة لأنها لن تفید"، بحسب ما ذکرت مصادر المعارضة لـ"الأخبار".

میدانیاً، واصلت السلطات البحرینیة حملتها ضدّ المواطنین، حیث أنتهکت بالکامل حرمة الأماکن التعلیمیة.

وجرى اعتقال طالبات من مدرسة "أمیمة" الثانویة فی مدینة "حمد"، ونقلت طالبات فی المرحلة الإعدادیة روایات عن تعامل وحشی تعرضن له.

کذلک تواصلت حملة هدم المساجد، وآخرها کان مسجداً فی قریة "عالی" فی الوقت الذی أشارت فیه صحیفة "أندبندنت" البریطانیة إلى أن السلطات البحرینیة المدعومة سعودیاً تدمر المساجد والمآتم فی خطوة لإثارة الفتنة المذهبیة فی العالم الإسلامی.

کما اقدمت قوات سعودیة ترافقها اخرى بحرینیة عصر الثلاثاء على هدم المصلیات والحسینیات بمنطقة العکر فی المحافظة الوسطى.

وفی بلدة الدیة هدمت السلطات مسجد "الانوار" واطلقت الغازات المسیلة للدموع بشکل مکثف علیها وعلى السنابس.

وفی بلدة النویدرات هدمت القوات السعودیة مسجد "المؤمن" الذی یعد احد اکبر المساجد فی البحرین.

وفی هذا الاطار اصدر عدد من علماء الدین البحرینیین أمس الاربعاء بیانا استنکروا فیه بشدة الانتهاکات والممارسات الخطیرة التی یرتکبها النظام البحرینی من هدم لمساجد ودورعبادة بما فیها من مصاحف شریفة، واعتداء على حسینیّات .

وجاء فی البیان المذیل بتوقیع خمسة من علماء الدین،"إنّ ما یحدث فی البحرین من هدم لمساجد ودور عبادة بما فیها من مصاحف شریفة، واعتداء على حسینیّات أمر فی غایة السوء والخطورة، کونه یشکل انتهاکًا لحرمة مقدّسات، ومصادرة لحریة شعائر، وهذا أمر لا یجوز السکوت علیه، وهو عمل یمثّل نقطة صارخة سوداء فی تاریخ هذا البلد".

واستنکر البیان هذه الانتهاکات والممارسات،وطالب بالإیقاف الفوری لها، داعیا العالم إلى وقفةِ شجبٍ وإدانة".

ووقع البیان کل من السید عبد الله الغریفی والسید جواد الوداعی والشیخ عبد الحسین الستری والشیخ عیسى أحمد قاسم والشیخ محمد صالح الربیعی.

کما اقتحمت قوات الامن البحرینیة مساء الثلاثاء مرکز إبن سینا الصحی بمنطقة رأس الرمان، ومرکز الرازی الصحی بمنطقة النعیم، وقامت باعتقال الکوادر الطبیة العاملة فیهما.

واورد موقع "فجر البحرین" بیانا عن جمعیة الوفاق الوطنی الاسلامیة افاد فیه نقلا عن شهود عیان أن قوات الامن حاصرت مرکز إبن سینا الصحی یوم الثلاثاء وقامت بقطع وسائل الاتصال لمن داخل المرکز الصحی وعبثوا بمحتویاته وأبقوا الموظفین نساء ورجالاً محاصرین بداخله، وفی نهایة الدوام الرسمی ظهراً اقتادوا الموظفین لجهات مجهولة.

وفی ما یتعلق بمرکز الرازی الصحی، فقد تم تطویقه على مدى ساعات، وبعدها تم اقتیاد عدد من العاملین فیه من الرجال والنساء إلى أماکن مجهولة، فیما أبدى أهالیهم قلقاً بشأن مصیرهم ومکان احتجازهم، وتساءلوا عن أسباب احتجازهم.

الى ذلک دعا الناطق الرسمی باسم تحالف الرابع عشر من فبرایر فی البحرین عبدالرؤوف الشایب، الشعب البحرینی الى الخروج فی مظاهرات حاشدة یوم الجمعة القادم لجعله یوم غضب بوجه حکام البحرین، مؤکدا ضرورة ان یتحرک المجتمع الاسلامی والرأی العام العالمی ایضا ازاء الجرائم التی ترتکب بحق الشعب البحرینی.

 وقال الشایب: یجب ان یستمر الشعب البحرینی فی التحرک ضد هذه الحکومة والطغمة الحاکمة ویخرج مستنفرا وغاضبا فی یوم الجمعة ویجعله یوم غضب شعبی من اجل القرآن ومن اجل المساجد التی تهدم فی البحرین ویوم استنفار عالمی من اجل شعب البحرین وانقاذه.

واضاف: هناک تعد سافر وصارخ من قبل القوات السعودیة وقوات آل خلیفة فی البحرین على جمیع المقدسات فی هذا البلد، فهناک مهاجمة وهدم للمساجد ودور العبادة وحرق للقرآن الکریم فی البحرین کما فعل القس الامیرکی المتطرف.

ودعا الشایب الامم المتحدة الى ان تجعل البحرین تحت وصایتها لکی تخرج القوات السعودیة الغازیة والمحتلة لارض البحرین ویتم تنظیم استفتاء لتقریر المصیر لشعب البحرین کما یجب تکوین مجلس انتقالی لشعب البحرین.

واضاف: نحن الان نناشد الامة الاسلامیة بان تتحرک ضد هؤلاء الحکام  ای الطغمة الحاکمة فی البحرین والطغمة السعودیة، انهم یرتکبون الجرائم، ان الشعب البحرینی یتعرض الى ابادة جماعیة وهتک للحرمات.



موضوع مطلب :
۱۳٩٠/٢/٢ :: ۱:۳۸ ‎ق.ظ
موضوعات
امکانات جانبی

Locations of visitors to this page
اتقو الله الذی ان قلتم سمع و ان اضمرتم علم
نام و نام خانوادگی      
آدرس ایمیل      
کلیه حقوق این وبلاگ برای حزب الله محفوظ است